اهم اسباب فشل العلاقة الزوجية الحميمة

في العادة تكون العلاقة الزوجية ابدية وبذلك تعني امتدادها في حياتهما بشكل اكثر روعة وامتاعا كونهما زوجين مخلصين لبعض ودوام العلاقة ضرورة لإشباع حاجات الطرفين من المحبة والمودة واحتواء وارتواء وضرورة ايضاً لنمو الابناء في جو هادئ و امن و بالأخص ان طفولة الانسان اطول فترة طفولة بين المخلوقات لذلك تحتاج الكثير من العناية الدقيقة وتوفير الاحتياجات من الطعام والشراب الجيدين والمناسبين لهم لكن للأسف يكون في كثير من الاحيان خطأ في نظام الشريكين او في احدهما او مشكلة في طبيعة علاقتهما ولكي نتجنب هذا الخلل نعطيكم

 بعض اسباب ذلك الفشل :

  • عدم التوافق.

يمكن ان يكون كلا الزوجين سوياً في حد ذاته ولكنه في هذه العلاقة الزوجية يكون سيئاً وكأن هذه العلاقة وكأن هذه الظروف تعطينا اسوأ ما فيها .

  • الاختلاف في فهم الشخصية الانسانية بما تحتويه من جوانب مختلفة:

فيكون بعض الناس يملكون بعض التصورات المتوقعة وغير الصحيحة لشريك الحياة و عندما لا يحقق الشريك هذه التصورات يصبح الشركاء لا يستطيع قبول بعضهم كما هم وانهم يريدون بعضهم وفق قواعد وضعوها كما هم يريدون فاذا لم يلتزم بها يسخطون عليه فهؤلاء يفشلون في رؤية ايجابيات شريكهم لانهم منشغلون بالسلبيات

  • التقصير في بعض احتياجات الطرف الاخر بشكل خاص :

فهناك احتياجات مهمة واساسية للمرأة في داخل العلاقة الزوجية يمكن الا يستطيع ان يوفرها الرجل او لا يكون منتبها لها وأيضا في نفس الوقت هناك احتياجات يحتاج لها الرجل لا تسطيع المرأة توفيرها له رغم حسن نوايا الطرفين.

  • عدم التقبل على التعايش مع الطرف الاخر :

في هذه الحياة هناك اشخاص اعتادوا العيش وحيدين وقد لا يتقبلون العيش مع أي احد في حياتهم المنفردة لانهم يحبون ان يبقوا وحدهم ويفضلون هذه الحالة لذلك تفشل بعض العلاقات الزوجية ويتهربون منها في اقرب فرصة لهم.

  • العداوة :
أقرأ أيضاً:  امور لا يحب الرجل ان تكون في داخل الحياة الاسرية

سواء كان باللفظ مثل السب والسخرية والانتقاد بقصد السخرية او جسدي بالضرب ممثلاً فهذه العداوة تنزع كل المحبة الموجودة في قلب الطرفين ويجعله ابعد الى العلاقة الزوجية الحميمة والهادئة.

والاسباب الشخصية لفشل العلاقة الزوجية تزيد بشكل خاص في هذه الايام نظرا لما يرتديه الاشخاص من اقنعة تخفي شخصيته الحقيقية بسبب ضعفهم في مواجهة الحقيقة او لضعف تعارفهم قبل الزواج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق